الرئيسية / آخر الأخبار / الديمقراطي: نستغرب الصدمات التي تتلقاها بعض وسائل الإعلام نيابة عنّا

الديمقراطي: نستغرب الصدمات التي تتلقاها بعض وسائل الإعلام نيابة عنّا

استغربت مديرية الإعلام في الحزب الديمقراطي اللبناني، ببيان لها: “ما يصدر عن بعض الوسائل الإعلامية من عناوين عريضة حول صدمات موجعة وفاجعة يتلقاها الحزب من حين إلى آخر، علماً أنّه ولغاية اليوم لم نتلق أيّة صدمة حقيقية لا من قريب ولا من بعيد، ولا حتى استقالة واحدة إلا من خلال الإعلام والتسريبات الساذجة، وفي حال حصل ذلك وتلقينا أيّة صدمة لن نتردد لحظة في طرحها والإعلان عنها والسعي لمعالجتها”.
أما أن يقدم أي مسؤول حزبي مهما علا شأنه على الإستقالة من مهامه في صفوف حزب يضم آلاف المنتسبين فهذا أمر أكثر من عادي وطبيعي يحدث يومياً في أي مؤسسة حزبية كانت أم غير حزبية، مع تأكيدنا على أهمية كل رفيق في الحزب إن كان منتسباً حديثاً أو من مؤسسيه، وعلى حرصنا عليهم فرداً فرداً، لكن من يتخذ قرار تجميد عضويته وعمله الحزبي فبالطبع له كامل الحرية في خياره، دون أن يغيّر ذلك قيد أنملة في مسيرة عملنا الحزبي لا بالشكل ولا بالمضمون”.
أمّا لجهة التضخيم الإعلامي الحاصل والذي يعمد البعض إلى دعمه لأهداف معروفة سلفاً من حيث المصدر والأسباب، فتهيب مديرية الإعلام في الحزب بجميع وسائل الإعلام توخي الدقة والصدقية في نقل الأخبار، وعدم الإعتماد على أصحاب الأقلام الصفراء والأساليب الإستخباراتية من أجل تحقيق نسبة مشاهدة عالية ومكاسب مادية.

عن jad haidar

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*