الرئيسية / آخر الأخبار / الارض دخلت في عصر جيولوجي جديد بدفع من الإنسان

الارض دخلت في عصر جيولوجي جديد بدفع من الإنسان

planet-earth_214675_large

دخلت الأرض في في منتصف القرن العشرين في عصر جيولوجي جديد هو الأنثروبوسين، بحسب فريق من العلماء قدموا تقريرهم خلال المؤتمر الجيولوجي الدولي المنعقد في جنوب افريقيا.
وخلص الفريق الذي يدرس هذه المسألة منذ سبع سنوات إلى أن عصر الهولوسين الذي بدأ قبل 11700 سنة مع انتهاء آخر عصر جليدي قد ولى ليحل محله الأنثروبوسين (أي عصر الإنسان).
وقالت كاترين جانديل مديرة الأبحاث في المركز الوطني للبحث العلمي في فرنسا التي شاركت في فريق العمل هذا إنه “أصبح في وسع الإنسان تغيير الكوكب”، مؤكدة أن “الأمر مقلق”.
فللمرة الأولى منذ 4,5 مليارات سنة، بدل نوع واحد بطريقة جذرية تضاريس الكوكب وتركيبته الكيميائية والبيولوجية.
ويتألف فريق العمل حول الأنثروبوسين من 35 شخصا هم علماء جيولوجيا ومحيطات ومناخ وآثار ومؤرخون. وخلص أعضاؤه بإجماع شبه كامل (44 صوتا مؤيدا وامتناع شخص واحد التصويت) إلى أن الأنثروبوسين بات واقعا على صعيد علم الطبقات الجيولوجية.
وهم اعتبروا أنه لا بد من إضفاء طابع رسمي على هذه الحقبة الجيولوجية التي يشتبه في أنها حلت منذ عدة سنوات، بحسب جامعة ليستر.
وقبل عشر سنوات، وضع عالم الكيمياء الفائز بجائزة نوبل بول كروتزن المنتمي إلى فريق العمل هذا مفهوم الأنثروبوسين الذي بدأ مع الثورة الصناعية في القرن التاسع عشر، بحسب تحليلاته.
غير أن غالبية أعضاء الفريق يظنون أن هذه الحقبة قد بدأت قرابة الخمسينيات.
وقد عرض فريق العمل هذه الاستنتاجات خلال المؤتمر الجيولوجي الدولي الذي تعقد فعالياته حتى الرابع من أيلول في كايبتاون.
لكن الطريق لا يزال طويلا قبل التصديق نهائيا على هذا العصر الجيولوجي الجديد. وقد يستغرق الأمر سنتين على أقل تقدير.

عن jad haidar

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*