الرئيسية / آخر الأخبار / احتفال وطني بعيد الاستقلال في قاعة كنيسة مار مخائيل – الشويفات بحضور الأميرة زينة أرسلان

احتفال وطني بعيد الاستقلال في قاعة كنيسة مار مخائيل – الشويفات بحضور الأميرة زينة أرسلان

بدعوة من مجلس رعية الشويفات للروم الارثوذكس احيت الاوركسترا الهرمونية الوطنية التابعة لقوى الامن الداخلي بقيادة العقيد الدكتور زياد مراد احتفال غنائي وطني بمناسبة عيد الاستقلال وذلك في القاعة الكبرى لكنيسة مار مخائيل (المدبر) في ضهور الشويفات بحضور الاميرة زينة طلال ارسلان ونائب رئيس بلدية الشويفات شديد حنا ممثلا رئيس البلدية زياد حيدر الى فاعليات روحيىة وامنية وحزبية واجتماعية وبمشاركة ابناء رعية المنطقة والرعايا المجاورة.

sam_6075

بعد النشيد الوطني القى كاهن الرعية الأب إلياس كرم كلمة قال فيها:” لم تكن هذه الأمسية لتكون وطنية إلا بوجود هذه الكوكبة من الوجوه الطيبة والمتنوعة، وهنا من الطبيعي أن أوجه تحية خاصة ومميزة لسمو الأميرة زينة طلال إرسلان الوفية دائماً والمحبة والمعطاءة والحاضنة لهذه الرعية، ومن خلالها الليلة نوجه تحية معايدة وإحترام الى عطوفة الأمير طلال إرسلان نجل بطل الإستقلال والذي يسعى مع معالي الأستاذ وليد بك جنبلاط الى إرساء أسس التعايش السلمي في هذ الجبل ويأبيان أي خلل بالسلم الأهلي، وهذا أمر لمسناه ونرجو الله في ظل هذا العهد الجديد مع فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون أن يعملوا جميعاً لأجل لبنان بشراً وحجراً كي يرجع هذا الجبل الى مجده القديم وبالتالي لبنان لن يكون معاف الا بجبل واحد موحد على كافة الصعد والمستويات. فالشراكة الحقيقية وقبول الأخر والحوار والتسامح والإنفتاح ودعم الجيش اللبناني وكافة القوى الأمنية اللبنانية لتكون بجهوزية كاملة للذود عن لبنان وحفظ حدوده ودرء الأخطار عنه ووقف النزيف المالي على شتى الصعد والمستويات دون الإستكبار من أي جهة، هي الخطوات الأساسية في وضع قطار الأمن والإستقرار والإنتعاش الإقتصادي ووقف الهجرة على السكة الصحيحة”.
بعد ذلك القت الدكتورة كارين ايليا كلمة تعريف بالاوركسترا. بعدها قدمت الفرقة باقة من الاغاني الوطنية المميزة بصوت المطربين شادي عيد موني وكارول عون. في الختام تم قطع قالب حلوى في المناسبة.

sam_6036 sam_6047 sam_6051 sam_6058 sam_6060 sam_6087 sam_6125 sam_6130 sam_6134

عن jad haidar

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*